الفرق بين رجال الاعمال فى البيزنس

  • بيزنس

إيه الفرق بين رجل الأعمال المهروس فى السوق واللى لسه بيحاول يكون رجل أعمال " بيفكر يبدأ مشروعه الخاص "، كل واحد فيهم بيواجهه كل حاجة بشكل مختلف، نبدأ برجل الأعمال المهروس :
 

• الصعوبات:
 صاحب العمل بالفعل بيكون نجح لكن المشكلة ان النجاح ممكن ميستمرش ودة بسبب المشاكل اللى ممكن يقابلها 
- الحياه الاقتصادية الغير مستقرة و ازمة السيولة ...
 - خطأ تسويقي .. يبقى الشركة ليها نشاط كبير بس مش واضح ممكن يكون بيحقق مبيعات كبيره لكن مش معروف كبراند قوى " يعنى معرفة محدودة " فى اطار معين .

 

• الهدف:
 الهدف بيكون الاستمرارية بنفس الكفاءه اكتر من التفكير فى تحسين الاداء بمعنى ان صاحب العمل بيستقر على اداء معين و يوقف طموحه عند الاداء دة طالما بيحققه الربح المطلوب فقط لا غير..

 

• طريقة النجاح والادارة:
 على الرغم من نجاح شركات كتير فى السوق الا ان طريقة الادارة مختلفة ودة بيأثر على نسبة النجاح،وبتتجه الادارة لواحده من الطرق دى مع اى موظف " الشركة مش بتقف على حد " او " انت جزء من كيان " لكن الشركة الانجح هى اللى تقدر تستخدم الطريقتين حسب نوع الموظف واختيار التوقيت المناسب للحزم واللين ...

 

◄ اما بقى بالنسبة لأى شخص لسه بيحاول يبقى صاحب مشروع جديد الحياه بتختلف معاه شوية:

• الصعوبات:
- التكاليف ورأس المال ؟!!! وهبدأ ازاى اصلا ؟! 
- تكوين فريق عمل مناسب بالامكانيات المتاحه وفى نفس الوقت يكون عنده الوفاء والأمانة المهنية 
 - القرار المناسب ... من اصعب الحاجات اللى ممكن صاحب المشروع يعملها هى القرار انه يأخد قرار صح فى الوقت الصح...

 

• الهدف:
 دايما بيكون الهدف هو التجديد والتحسين من الاداء بمعنى ان لسه فى اكتر لازم يتعمل ... علشان لسه موصلناش

 

• طريقة النجاح والادارة:
 غالبا ما يتبع طريقة " احنا كيان واحد وعائلة " حفاظًا على فريق العمل لاقصى حد والمشاركة والتحفيز بكل الطرق سواء بالسلب او بالايجاب "كنوع من التشجيع ".

- على الرغم من ان الاختلاف مش كبير الا ان الاتنين مقاتلين فى حرب مع اختلاف كل منهم لنوع السلاح والدرع اللى معاه للحماية من غدر السوق مش اكتر.